عشائر الشام

عشيرة العمور وفرقهم في محافظة حمص

عشيرة العمور وفرقهم في محافظة حمص

  تقدم ذكر بعضهم في بحث عشائر قضاء قلمون، وهم كما قلنا من الرحل ، ويحسبون من عشائر محافظة حمص ، إلا عمور المهارشة فإنهم من عشائر محافظة حماة ، ومهما كان فالعمور عشيرة متفككة منشقة إلى فرق مستقل بعضها عن بعض ، كانت تؤلف قديماً وحدة متماسكة قوية الشكيمة ، أصلهم فيا زعموا من […]

عشيرة العمور وفرقهم في محافظة حمص Read More »

جبل الدروز - السويداء

بقية العشائر الصغيرة في جبل الدروز

عشيرة الغانم هؤلاء فرقة من المساعيد ، استقلوا عنهم منذ زمن ، وصاروا يشتون لوحدهم في شرقي الجبل في وادي الراجل ، ويقطنون حول قرية سالة وطربا من مشاريق الجبل ، وهم ۲۰ بیتا ، وبعضهم شرکاء سليمان نصار من سالة . ورئيسهم نهاب الغانم عشيرة الحواسن  ينتمون إلى نفس الأصل الذي يدعيه الجوابرة أي

بقية العشائر الصغيرة في جبل الدروز Read More »

عشيرة الشنابلة في جبل الدروز

عشيرة الشنابلة الشنابلة . قالوا إن أصلهم من الحسن ، وانشقوا عنهم منذ قرنين ، وهم نحو ۲۵۰ وهم ينقسمون إلى جذمين : العصافير والسميران ، ففرق العصافير هي السرور والمدلج والمواشة والمسيلم والشبار والكوتش والتويني والهديب والمرشود والحطاب والمداحلة ،  وفرق السميران هي الغوانم والحاتم ، ورئيسهم الأعلى عودة السرور كبير فرقة العصافير ،

عشيرة الشنابلة في جبل الدروز Read More »

عشيرة الشرافات في جبل الدروز

عشيرة الشرافات هؤلاء مثل المساعيد في دعوى أن أصلهم من العراق ،  وهم أصدقاء المساعيد ويحترمون عودة السرور ، كما أنهم أخصام ألداء للروالة ، عددهم ۲۵۰ بیتأ، وفرقهم الصفيان والعنيزان ،  وهم في مشيخة قاسم الصفيان ، وملوح العنيزان ، قيل إن بيت العنيزان محترم عند عربان الجبل ، ولا يقحم في الغزو ،

عشيرة الشرافات في جبل الدروز Read More »

عشيرة الفحيلية في حوران

عشيرة الفحيلية الفحيلية هؤلاء ، بقية من هذه العشيرة العريقة في ماضيها ومجدها ، لايزيد عددهم الآن عن 4 – 5 بيوت ،  أصبحوا فقراء مدقعين بعد أن كانوا إلى عهد قريب أمراء أعزاء ، يمشون ووراءهم عبيدهم ، فسبحان المعز المذل ،  وهم ينزلون أراضي كفر حارب والسمرة والنقيب على شاطئ بحيرة طبريا ،

عشيرة الفحيلية في حوران Read More »

عشيرة العبد الله في دوما

العبد الله وتلفظ لفظة الجلالة برقة زائدة ، عشيرة صغيرة ، عددها ۱۰۰ بيتاً ، ويقال عن تاريخها مثلما قيل عن الأشاجعة والسوالمة ،  بل إن هذه العشيرة قد تشتتت أكثر ولحق كل جمع منها بفرقة من ضنا مسلم ، فأصبحت العشيرة معدومة الوحدة والرئاسة ، وتوشك أن تنقرض من الوجود ،  وكان رئيسها جدعان

عشيرة العبد الله في دوما Read More »

Scroll to Top